blank2

untitled-2

أضف الموقع الى المفضلةأضف الصفحة الى المفضلةإطبع هذه الصفحةإحفظ الصفحة بصيغة PDF
إذهب الى بداية الصفحة

ما حكم رفع الراية السوداء والتي يكتب عليها كلمة " لا اله الإ الله محمد رسول الله"؟

 

نص السؤال:

السلام عليكم
"
كانت راية رسول الله عيه الصلاة والسلام سوداء" رواة البخاري.
ما حكم رفع الراية السوداء والتي يكتب عليها كلمة " لا اله الإ الله محمد رسول الله"؟
وهل هذه الراية واجبة على المسلم أن يرفعها؟
و ما حكم عدم رفعها؟
وما الحكم الشرعي في الوقوف للنشيد الوطني "نشيد الأستقلال"؟
جزاكم الله خيرا

الجواب :

أولا : ينبغي أن يعلم أن الحديث الذي فيه زيادة أنه مكتوب على الراية ( لاإله الإ الله ....) جاء من حديث أبي هريرة ولا يصح لأن في سنده محمد بن أبي حميد وهو ضعيف ..

ثانيا : تكلم الشراح عن الفرق بين الراية واللواء هل هما واحد أو يتغايران ..

ثالثا : موضوع رفع الراية خاص بالحرب ووقت القتال وكونها سوداء لا دليل يخصص اللون بفضيلة بل جاء أنه صلى عليه وعلى آله وسلم عقد راية صفراء وحمراء وبيضاء وهذا يجمع بينه بتفاوت الحوادث كما نص على ذلك الحافظ ابن حجر في الفتح رحمه الله بل فسر ابن الملك كونها سوداء أنه لم يغلب عليها أي لم تكن خالصة السواد ... فعلى ذلك يكون رفعها في غير الجهاد والقتال غير مشروع وأبعد منه أن يلتزم السواد الخالص فيها أو لونا معينا ، وأبعد منه عن المشروعية أن يكتب فيها ما ذكر لأنه لا يصح ..

Joomla Templates and Joomla Extensions by JoomlaVision.Com